طاقم الرّوضة والبستان > الفانوس اللغويّ لكتاب “دينو الدّيناصور الخجول”
?
> فبراير 2020

الفانوس اللغويّ لكتاب “دينو الدّيناصور الخجول”

 

في المنهج:

أطفال 3-4: “يوسّعون قاموسهم اللغويّ المتعلّق بمضامين قريبة من عالمهم، يعترفون على الأحرف الهجائية كفئة مستقلة”.

أطفال 4-5: “يتعرّفون على مقاطع متشابهة في كلمات، يحذفون مقاطع من كلمات، يصنّفون كلمات من حيث البعد الدلاليّ والوظيفيّ”.

 

حفل الكلمات:

خَجول- مخبأ- عمومًا- خافت- يبدو أنه- أظرف قبعة- مخفية- رغبت- التسلّق- الذهاب- نوما هنيئا- نوما مضيئا- مطمئن- تستلقوا – لتظهروا- ممتع- أحسنتم

 

  • نتعرّف على المفردات الجديدة ونوضح معناها. ندلّل عليها بحركات وبأمثلة ملائمة.
  • تتكرر كلمة “خجول” في وصف دينو. نوضح معنى الخجل في اللغة المحكية، نصف مواقف نخجل فيها، نتحدث عن عكسها (الجرأة مثلًا). نتعرف إلى صيغة الوصف المبالغة (انظري الوعي الصرفيّ). نتحدث عن تعابير وجه وجسد من يخجل. نؤكد على احترام المشاعر وتقبّلها.
  • نتعرف على معنى كلمة “خافت”. نقترح أشياء تصدر صوتًا خافتًا (هادئًا/ منخفضًا) وأشياء صوتها عالٍ/ ضاجّ/ صاخب. قد نلعب بأصواتنا كما في القصة: نتفق مع الأطفال على جملة ما، يقولونها مرة بصوت خافت وأخرى بصوت عالٍ، نكرر القول وفق التعليمات (الانتباه للتعليمات والالتزام بها).
  • تعرّفنا إلى مفردة “التسلّق” في كتب سابقة. تعالوا نراجع معناها لنذوّتها عند الأطفال. نتحدث عن التسلق وألعاب التسلق، الفرق بين التسلق نحو الأعلى والهبوط أو النزول للأسفل. هي فرصة لتطوير مهارات حركية وتعزيز التواجد في الفراغ.
  • “أظرف” هي وصف مبالغ للقبعة. نوضح معنى الظُّرف/الظرافة، ونتعرف إلى صيغ منها. نصف أفعالاً وسلوكيات ظريفة. قد تكون فرصة ليذكر الأطفال مواقف ظريفة من وجهة نظرهم. (قد نسميها بالمحكية: لطيفة/ خفيفة دم/ نغشة وغيرها).
  • تعرفنا سابقًا على تعبير “نوماً هنيئًا”. نراجع العبارة مع الأطفال. نوضح كيف فهم دينو “نومًا مضيئًا”، ونتعرف على العلاقة بين العتمة ومواعيد النوم. ماذا يمكن أن نتمنى أيضا للنوم؟ (نومًا هادئًا/ ممتعًا/ سعيدًا..).
  • نوضح كلمة “ممتع”. نتحدث عن أمور تمنحنا الشعور بالمتعة. قد نخصص ركنًا لرسومات يرسم فيها الأطفال أشياء تمتعهم، أو يضيفون صورًا لأنشطة ممتعة.
  • “أحسنتم”، متى نقولها؟ أية أفعال وسلوكيات يمكن أن نعتبرها حسنة ولماذا؟
  • “مطَمئن” مفردة جديدة. نتحدث عن الشعور بالطمأنينة/ الأمان/ الراحة/ عدم القلق. نصف مواقف نحس بها بالطمأنينة، ونستثمر الفرصة لتكريس قوانين المحادثة: الإصغاء، الدور واحترام المتكلم.

 

(التعبير الشخصيّ- مهارات التحدث والاستماع- مهارات الوصف والمقارنة- مهارات التفكير الناقد).

 

هيا نتحدّث:

  • نصِف رسومات القصة، خاصةً تلك التي لا تظهر فيها كلمات. نحاول قراءة الصورة ووصف أحداثها. هي فرصة لتعزيز انتباه الأطفال للتفاصيل والتمييز بين المركزيّ والهامشيّ في الرسومات والأحداث. (تنمية مهارات التحدث والاستماع وتمييز التفاصيل).
  • نتحدث عن الديناصورات كفئة منقرضة. هي فرصة للتعرف إلى فئات مختلفة من الحيوانات وسِماتها وصِفاتها وتعزيز قيم الرفق بالحيوان. (تنمية مهارات الوصف والتصنيف وإثراء المعرفة العامة للأطفال).
  • نتحاور حول الخجل، والمواقف المخجلة. نتحاور حول الأصدقاء والتعرف إلى أشخاص جدد. نذكر مواقف عشناها ونتحدث عنها. نتحدث عن أصدقائنا وما نرغب أن نفعل معهم. قد نحدد معًا قواعد للتواصل بين الأصدقاء نضيفها إلى دستور الروضة.
  • نتحدّث عن شعور دينو في المواقف المختلفة في القصة.
  • نختار دميةً لتمثل دينو، نفكر بأنشطة يمكن أن نقترحها على الدمية أو ننفذها معها. (فرصة لتنمية مهارات التفكير الإبداعيّ- قيم اجتماعية وتواصل شخصي وبَيشخصي).

 

 

الوعي الصوتيّ ومعرفة الحروف:

  • نتعرف إلى مقاطع كلمة “دينو”، نلعب مع المقطعين ونتخيل كلاًّ منهما في يد، نرفع صوتنا في ذكر مقطع ونُخفته في المقطع الآخر. نبدل المقاطع. نؤدي اللعبة مع أسماء الأطفال وكلمات من النصّ.
  • تتكرر نفس الحروف في “دينو” و “ديناصور”. نتعرف على الأحرف المشتركة، وأصواتها. قد نحضر لعبة لملاءمة صورة الحرف مع كلمات يظهر فيها.

الوعي الصرفيّ:

الخجول يخجل كثيرا بماذا يمكن أن نصف من يلعب كثيرًا/ يكتب كثيرا/ يرسم كثيرا وغيرها؟ هي فرصة لتنمية مهارات الوعي الصرفي والاشتقاق والتعرف على أوصاف وصيغ المبالغة.

 

ماذا أيضًا؟

  • ماذا لو أقمنا مسرحًا للروضة مع الأطفال؟ نتعرّف إلى مسرح الدمى، ونهيئ ما نحتاجه. نحدد القواعد السلوكية المقبولة في ركن المسرح. نوزع المسؤوليات والأدوار.

 

عملًا ممتعًا

أنوار الأنوار- المرشدة القطرية للتربية اللغوية في رياض الأطفال العربية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Print Share