fbpx
كتب الروضة/البستان > هل تصبح عيني راني مربعتين؟

هل تصبح عيني راني مربعتين؟

تأليف ورسومات: مارتن سومير | ترجمة: سوسن كردوش قسّيس | الناشر: دار سند

يقضي راني وقته أمام الشاشات. يقترح والده عليه أن يسافرا إلى المدينة، لكنّ مفاجأة تكون بانتظارهما. كتاب فكاهيّ عن علاقات الوالد-الطفل في عصر تسيطر فيه الشاشات على حياتنا.

نشاط مع الأهل

تهمس لنا القصّة أيضًا بألّا نتوتّر حين يملّ طفلنا، وألّا نسارع إلى تسليته. فالملل شعورٌ طبيعيّ يدفع الطفل إلى تأمّل ما يحدث في عالمه الدّاخلي، وإلى إيقاد فضوله ...

نشاط مع الأهل   

نشاط في الصّفّ

الأهل الأعزّاء،

يعتقد والد راني أنّ ابنه يقضي وقتًا أكثر من اللازم مع شاشاته الصّغيرة، ويقترح عليه أنشطة أخرى بديلة يعتبرها راني مملّة، إلى أن يجدا نشاطًا مشتركًا يُبعد كليهما عن الشاشة. قصّة فكاهية تتناول موضوع السّاعة، وتخبرنا بأنّ قضاء الوقت بالنظر الى الشاشات قد يجعلنا نخسر الكثير فلا نرى ونعي ما يحدث حولنا.

 

أوّل ما نخسره هو التّواصل النّوعي الممتع مع أطفالنا، والّذي يتطلّب منّا تفرّغًا ذهنيًّا وعاطفيًا بعيدًا عن الانشغال بالشاشة. ويتطلّب منّا أيضًا أن نكون قدوةً لطفلنا، فندعمه في كيفية استخدام الشاشات ضمن وقتٍ محدّد يتناسب مع مرحلته العمرية؛ وبالمقابل تشجيعه على اللّعب في الخارج، ومع الأصدقاء، وعلى قراءة الكتب وغيرها من الأنشطة.

تهمس لنا القصّة أيضًا بألّا نتوتّر حين يملّ طفلنا، وألّا نسارع إلى تسليته. فالملل شعورٌ طبيعيّ يدفع الطفل إلى تأمّل ما يحدث في عالمه الدّاخلي، وإلى إيقاد فضوله وإعمال فكره ليبتكر ما يسلّيه.

هل ستصبح عيوننا جميعًا مربّعة في عصر الشاشات؟ نأمل ألّا يحدث ذلك!

نشاط مع الأهل

  • نتحادث حول:

    • استعمال الشاشات: قد نسأل أطفالنا: لماذا برأيكم منع الاهل راني من مشاهدة الشاشة بكثرة؟ كيف يؤثر علينا النظر المتواصل للشاشات؟ وكيف نشعر حين يجلس أهلنا معنا وهم مشغولون بالشاشة؟
    • البدائل للشاشات: اقترح والد راني على ابنه أنشطة بديلة. نتحادث مع طفلنا حول أمور يحبّ أن يقوم بها لوحده ومعنا، وندرجها في برنامجنا الأسبوعي.
    • الشعور بالملل: نتحادث مع طفلنا حول الأوقات التي يشعر فيها بالملل. ما الذي يساعده للتغلب على هذا الشعور؟ نشارك طفلنا بشعورنا بالملل وكيفية التعامل معه.
  • نتواصل:

    • نقلّل من وقت انشغالنا بالشاشات ونلعب مع أطفالنا. قد نقرأ معًا كتابًا شيّقًا، أو نخرج في نزهة، أو نستمع إلى الموسيقى، أو نحضّر وجبةً شهيّة. سيكون رائعًا إذا خصّصنا وقتًا أسبوعيًّا ثابتًا لهذه الأنشطة.
  • نبدع:

    • نساعد طفلنا في إعداد رُزنامة أسبوعية، يرسم فيها أيقوناتٍ ترمز إلى أنشطة يحبّ أن يقوم بها لوحده أو مع أصدقائه وأفراد عائلته. حتمًا سيفخر حين يراها معلّقة على الثلّاجة في المطبخ!
    • يمكن أن نصوغ مع أطفالنا اتفاقية حول مدّة وكيفية استخدام الشاشات في البيت، ونلتزم بها كعائلة.
  • نستكشف:

    • نستكشف تطبيقات في هاتفنا المحمول لألعاب عائلية ممتعة.
    • نبحث مع أطفالنا عن فوائد وسلبيات استعمال الشاشات لفترات متواصلة.

     

     

     

     

أفكار لدمج الكتاب في الصّفّ