fbpx
كتب الروضة/البستان > شوكة وِنستون

شوكة وِنستون

تأليف: باميلا دانكان إدواردز |رسومات: بينجي ديفيس | ترجمة: لؤي وتد | النّاشر: كنيرت

يُوزَّع في شهر شباط-آذار

يٌصاب الكلب بجرحٍ صغير، فيبدأ بالتّذمّر من أنّ كلّ شيء سيّء يحدث معه، وهو لا يرى ما تمرّ به الحيوانات الأخرى من حوله من أهوال! يخاطب هذا الكتاب المَرِح طفل الخامسة، ويدعوه إلى أن يخرج من دائرة التمركز في الذات ليرى الآخرين، من خلال العلاقة الذكية بين النّص المتمركز في الكلب المتذمّر، وبين الرسومات التّي تدعو الطّفل إلى رؤية ما يمرّ به الآخرون.

نشاط مع الأهل

يأخذنا الكتاب إلى أطفالنا الذين كثيرًا ما تتّسم نظرتهم بالسوداويّة فيظنّون أنّ ما يحدث معهم من سيّئ هو من نصيبهم هم فقط، ويحتاجون إلى البالغ المُساند الذي يتعاطف ...

نشاط مع الأهل   

نشاط في الصّفّ

الأهل الأعزّاء،

هذا كتاب فكاهيّ غنيّ بالرسومات الكاريكاتوريّة، نرافق به الكلب ِونْستون المتقوقع في ذاته، والذي يشعر بأنّه أتعس المخلوقات وأقلّها حظًّا بسبب الشوكة التي غُرِزت بيده، ولا ينتبه إلى أصدقائه الذين يعانون من مصائب وأحداث أصعب.

يأخذنا الكتاب إلى أطفالنا الذين كثيرًا ما تتّسم نظرتهم بالسوداويّة فيظنّون أنّ ما يحدث معهم من سيّئ هو من نصيبهم هم فقط، ويحتاجون إلى البالغ المُساند الذي يتعاطف معهم من جهة، ومن جهة أخرى يوسّع نظرتهم للأمور ويريهم أيضًا جوانب أخرى وأشخاصًا آخرين يشاركونهم الصعوبات ذاتها.

كذلك يحتاجون إلى البالغ المُسانِد الذي يعطيهم أدوات لمواجهة الصعوبات والبحث عن القدرات الكامنة عندهم وإضاءتها لهم، كي يستطيعوا أن يرَوْا ذواتهم كقادرين متمكّنين.

نشاط مع الأهل

  • نتحاور:  

    • رسومات الكتاب تتحدّث: نتتبّع الرسومات، ونتحدّث عن الأحداث المزعجة المتنوّعة التي حدثت مع الكلاب. نطلب إليهم أن يصفوها، ونقارن بينها وبين شوكة ونستون العالقة، ونسألهم: ما رأيهم في سلوك ونستون؟ ما الغريب؟ ما المضحك؟
    • حول المشاعر في أعقاب الأحداث المزعجة: شعر ونستون أنّه الأقلّ حظًّا، والأكثر تعاسة في العالم، بسبب الشوكة التي علقت في قَدمه. نتحدّث عن أحداث مزعجة حدثت معنا: ماذا شعرنا؟ كيف تغلّبنا على الشعور السيّئ؟ ما الذي يواسينا ويهدينا، ومن يقوم بذلك؟
    • حول الأمور المضحكة: نتأمّل تفاصيل الرّسومات، ونتحدّث عن المضحك فيها. نشارك الآخرين أحداثًا مضحكة حدثت معنا. ما الذي يضحكنا عادةً؟ وما الذي يسعدنا؟
    • شعورنا كمحظوظين: نتحاور حول أحداثٍ شعرنا بها محظوظين. لماذا شعرنا بذلك؟
  • نُثري لغتنا:

    • تحتوي القصّة على مفردات غنيّة نبحث عنها في النصّ وفي اللافتات في الرسومات. نقرأها لأطفالنا ونفسّرها لهم.
    • الرسومات تُغني لغة الوصف. نسمّي الأغراض، ونَصِف أفعال الحيوانات، شعورها وأفكارها. نسأل: ماذا في الرسمة؟ ماذا حدث؟ لماذا؟ كيف؟ ثمّة أسئلة كثيرة تحفّز طفلنا على التعبير وعلى إغناء لغته.
  • نبدع:

    • نُحضِر لوحة مضحكة باستعمال تقنيّة الكولاج، فنقصّ قصاصات ورقيّة وصورًا من المجلّات المختلفة، ونلصقها بطريقة مضحكة.
    • نؤلّف كتابًا فكاهيًّا بروح الكتاب، بَطَلُهُ أحدُ أفراد العائلة. يمكننا تذكّر حدث شبيه بالقصّة حصل مع أحد أفراد العائلة.
  • نتواصل:

    نتّبع في العائلة طقسًا جميلًا، كأنْ يشارك كلّ منّا بحدث جميل أو مضحك حدث معنا خلال اليوم في جلستنا العائليّة المشتركة

أفكار لدمج الكتاب في الصّفّ