fbpx
كتب الروضة/البستان > يوم طار الفيل

يوم طار الفيل

تأليف: علاء حليحل | رسومات:عامر شوملي | الناشر: كتب قديتا

قصّة مستلهمة من حكاية شعبية هندية قديمة، تحكي عن طفلة تزور السيرك مع أمّها، وتسألها عن الفيل العاجز عن تحرير نفسه رغم صغر الوتد المربوط به. حكاية عن تعزيز الثقة بالقدرات الكامنة فينا كوسيلة للتعبير عن النفس والاحتفاء بالحرية.

نشاط مع الأهل

الأهل الأعزّاء، استطاع السائس أن يحبط الفيل ويكسر عزيمته؛ فلم يعد الفيل، رغم حجمه، يتجرّأ على الفرار. لكنّ الطفلة لاحظت ذلك، وساندته إلى أن استجمع قواه وتغلّب على ...

نشاط مع الأهل   

نشاط في الصّفّ

الأهل الأعزّاء،

استطاع السائس أن يحبط الفيل ويكسر عزيمته؛ فلم يعد الفيل، رغم حجمه، يتجرّأ على الفرار. لكنّ الطفلة لاحظت ذلك، وساندته إلى أن استجمع قواه وتغلّب على خوفه وآمن بقدرته وتحرّر.
يحثّ هذا الكتاب على الإصرار والتحدّي من أجل التغلّب على المخاوف، كما يحثّ على التعاطف مع الآخر الضعيف.
قد يكون طفلنا مثل الفيل خفيف، يخاف من بعض الأمور ويشعر أنّه غير قادر على القيام بمهام تبدو لنا بسيطة. يهمس لنا الكتاب بأهمية مساندة طفلنا، وتشجيعه، وتنمية إحساسه بالمقدرة، وتعزيزه لمواجهة المخاوف، وبأن نردّد على مسامعه دومًا عبارات مثل “أنت تستطيع” و”هيا نحاول” لكي يبادر ويجرّب ويتغلّب على مخاوفه.
كذلك، يسلّط الكتاب الضوء على أهمية تحفيز أطفالنا على التعاطف مع الآخرين الذين يواجهون ضائقة، حيث يكمن دورنا هنا في أن نكون قدوة لهم، وبالتّالي نوفّر لهم الأدوات من أجل تقديم المساعدة والمساندة بحسب قدراتهم.

نشاط مع الأهل

  • نتحادث حول…

    • المشاعر: نتتبّع الرسومات ونسمّي مشاعر الفيل خفيف ومشاعر شذا في المواقف المختلفة للقصّة. نتحادث مع طفلنا حول سبب كلّ شعور وكيف تغيّر.
    • الشعور بالعجز: شعر الفيل أنّه غير قادر على أن يحرّر نفسه. نسأل أطفالنا: هل شعروا مرّة بأنّهم غير قادرين؟ كيف تغلّبوا على ذلك الشعور؟ من ساعدهم في ذلك؟
    • الإحساس بالمقدرة: نتحادث مع طفلنا عن الأمور التي لم يستطع القيام بها في السابق، لكنّه يستطيع ذلك اليوم، وعن أمور أخرى يودّ القيام بها ويحتاج مساعدتنا في ذلك.
    • التعاطف ومساعدة الضعيف: تعاطفت شذا مع الفيل الضعيف وساندته حتّى أصبح قويًا قادرًا على التحرّر. نتحادث مع طفلنا عن مواقف رأى فيه شخصًا ضعيفًا وساعده. نعطي نماذج لمواقف يستطيع فيها طفلنا المساعدة؛ مثل مساعدة عجوز أو طفل في البستان.
  • نتواصل

    • قد نرغب في أن نتواصل مع جمعيّة الرفق بالحيوان، ونربّي حيوانًا في بيتنا، أو نتطوّع لمساعدة الحيوانات الضالّة، فنضع لها طعامًا وماءً على حافة الطريق.
      نزور السينما، أو السيرك أو عرضًا في المحيط القريب، ونستمتع برفقة الأطفال.
  • نبدع

    • مرطبان “أنا أستطيع”: نُعدّ بطاقات لنرسم ونكتب عليها معًا الأمور التي يستطيع طفلنا القيام بها، ونضعها في مرطبان ونزيّنه. ندرج طقسًا يوميًا ونختار بطاقة ونقرأها معًا.
  • نبادر ونعزّز

    • نُعطي طفلنا مهامًا وأدوارًا يستطيع القيام بها في البيت لتعزيز إحساسه بالمقدرة والمسؤولية وقدرته على التغيير؛ مثل ترتيب الغرفة، سقي النباتات في الحديقة، تحضير المائدة.
  • نثري لغتنا

    • وردت في القصّة كلمات جديدة نفسّرها لأطفالنا، ونُدرج استخدامها في لغتنا اليوميّة، مثل: قهقه، وتد، تتغلّب.
  • قراءةً ممتعةً!

أفكار لدمج الكتاب في الصّفّ